عائلة عجلان واخوانه
أغلق
2016-10-24

تكريم محمد العجلان من حكومة شاندونج الصينية

حاز رجل الأعمال محمد بن عبدالعزيز العجلان نائب رئيس مجلس ادارة مجموعة "عجلان وإخوانه" نائب رئيس مجلس الأعمال السعودي الصيني على تكريم من حكومة مقاطعة شاندونج الصينية تتويجا لجهوده في توسيع نطاق الصداقة المشتركة بين رجال المال والأعمال السعوديين ونظرائهم الصينيين والمساعي التي بذلها ويبذلها في سبيل تمتين عرى الصداقة والشراكة التجارية المتبادلة بين البلدين ولدور وانجازات مجموعة عجلان واخوانه في التعاون الاقتصادي والتنمية الاجتماعية وتحقيقها للعديد من الإنجازات الكبيرة في المنطقة واسهاماتها في دعم مسيرة التنمية الاقتصادية وقد أقيم حفل كبير بهذه المناسبة نظمته حكومة مقاطعة شاندونج والتي تعد من أكبر المناطق الصناعية في جمهورية الصين الشعبية حيث يبلغ عدد سكان منطقة شاندونج 97,890 ,000 مليون نسمة بمساحة157,800 كم 2 وويبلغ إجمالي الناتج المحلي 5.942 ترليون يوان بما يعادل 967.4 بليون دولار.

وقال سكرتير لجنة الحزب في مقاطعة شاندونج في كلمته التي القاها في الحفل الرسمي لهذه المناسبة: "تم تكريم شخصكم نظير إسهامات مجموعة عجلان واخوانه الملموسة وجهودكم العظيمة في التعاون الاقتصادي والتنمية الاجتماعية وتحقيق كثير من الإنجازات الكبيرة في المنطقة".

ومنحت الحكومة محمد العجلان شهادة تقديرية بهذه المناسبة للتعبير عن امتنان ومحبة مجتمع المنطقة وحكومتها لمجموعة شركات (عجلان وإخوانه) وتقديرهم لأعمالها ونشاطاتها الاقتصادية والتنمية الاجتماعية وإسهاماتها الكبيرة في التعاون الاقتصادي بين السعودية والصين وبين القطاع الخاص في البلدين علما أن الجائزة تمنح للأشخاص الذين لديهم إسهامات كبيرة في مجال الاستثمار والتنمية الاقتصادية والاجتماعية بالمنطقة.

وأعرب محمد العجلان عن امتنانه العالي لهذا التقدير من حكومة منطقة شاندونج الصينية وقال:ان الجائزة تعد تكريما للمملكة ككل والتي وصلت لمكانة متقدمة في علاقاتها الخارجية القائمة على الاحترام المتبادل وتحقيق المصالح المشتركة وتوجهها في بناء تحالفات وشراكات اقتصادية إستراتيجية مع القوى الاقتصادية العالمية بدعم من قيادة خادم الحرمين الشريفين حفظه الله التي كرست لهذا الغرض جل وقتها وجهدها.

وأضاف بأن تكريم حكومة منطقة شاندونج يعبر عن تنامي علاقات التعاون بين البلدين لاسيما في المجال الاقتصادي حيث تشهد العلاقات التجارية والاستثمارية بين المملكة والصين تطورا ملحوظا وتعد الصين احد أهم واكبر الشركاء الاقتصاديين للمملكة وتنظر القيادات الاقتصادية على المستوى الحكومي وقطاع الأعمال السعودي بكثير من الأهمية لبناء شراكات تجارية واقتصادية في مختلف المجالات لما تتمتع به الصين من قدرات بشرية وإمكانات تقنية واقتصادية كبيرة.

 

http://www.alriyadh.com/1542445